الـمـــــهاجـــــر
مرحبا بك زائرنا الكريم يشرفنا انضمامك
دخول

لقد نسيت كلمة السر

الساعة الأن بتوقيت (المملكة العربية السعودية)
جميع الحقوق محفوظة لـالـمـــــهاجـــــر
 Powered by Aseer Al Domoo3 ®almohager.banouta.net
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 23 بتاريخ الثلاثاء أغسطس 13, 2013 8:16 am
Follow khalid_naseer on Twitter
المواضيع الأخيرة
»  أهزوجة عراقية
الأربعاء نوفمبر 27, 2013 2:58 am من طرف Athraa AL Khazrajy

» (((((( دودة فزع منها سيد الاناااام رسولنا محمد عليه افضل الصلاة والسلااااام ))))
الخميس نوفمبر 21, 2013 10:39 am من طرف المهاجر

» ((((((((( دعــــــــاااااء جميل )))))))))))
الخميس نوفمبر 21, 2013 7:29 am من طرف زائر

» {{{{{ قصة سيـدنا موســــــــــــي عليه السلاااام }}}}}
الخميس نوفمبر 21, 2013 7:24 am من طرف زائر

» همس الصباح
الأحد نوفمبر 17, 2013 12:34 pm من طرف المهاجر

» فلسفــــــــــــــــــة مذهلــــــــــــــــــــــــــــــة
السبت نوفمبر 16, 2013 10:04 am من طرف زائر

» ما هــــــــو سر رقم 18 الموجود علي كفوفنـــــــــــا.......سبحاااان الله
السبت نوفمبر 16, 2013 9:58 am من طرف زائر

» الحــــــــــــــرف الاول من اسمك ليه اســــــــــــــــــــرااااار
السبت نوفمبر 16, 2013 9:48 am من طرف زائر

» سبب تجمع الذباب علي الاشياء حتي ولو كانت نظيفة
الثلاثاء نوفمبر 12, 2013 12:00 pm من طرف زائر

مكتبة الصور


تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط المهاجر * almohager على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الـمـــــهاجـــــر على موقع حفض الصفحات


web widgets

ما بين دمعة وابتسامة

اذهب الى الأسفل

ما بين دمعة وابتسامة

مُساهمة من طرف غاردينيا في السبت يناير 01, 2011 8:50 pm

ما بين دمعة وابتسامة

القصة
ذات يوم خرجت من منزلي ... ربما ضاقت بي الدنيااا وأردت لو أرفه عن نفسي
لم أخطط لوجهة محددة!! كنت وقتها أفكر بحياتي وقدري فيهاا ،،وماذا أخذت مني وماذا أبقت معي؟
وفي لحظة هذيان
وفي زحمة المكان وسط أناس كثيرون ... وجدت نفسي أمشي في درب طويل ،
وكان موقفاً خيالياً كنت سارحة أفكر في ذكريات مرت بي ،ربما آلمتني وأخرى دروساً علمتني ،،
وفجاة أحسست بشيء يرجعني للوراء وإذا بي أقف أمام حديقة مليئة بالزهور وبألوان مختلفة،
أعجبني كثيراً ما رأيت
جمالهاا سلب مني هدوئي ،،نظرت إليها باستغرااب
وقلت ما زال هناك شيء يستحق الحياة ،، توقفت قليلامتأملة ثم تابعت مسيرتي
وسرت مسافة طويلة
وفي عودتي وإذ بشيء غريب يلفت انتباهي ؟؟ في نفس الحديقة التي مررت منهاسابقاً،،
وجدت فيها وردة غريبة الشكل !!! حمراء اللون قاتمة.. لونها كالدم.. مبهر جمالها
سحرتني بروعتهاا.. دنوت منها لأراها عن قرب
فوجدت غصنها مليئاً بالورود ولكن من أقرانهالم أجد شيئاً يشبهها،
فمنها ما بهتت ألوانهاا وأخرى قد ذابت أوراقهاا وفقدت عبيررهاا
فاستغربت وقلت سبحان ربي خلق فأبدع
وكأن تلك الوردة الحمراء سلبت جميع الورد جماله ،،
حينهاا قررت الرحيل تراجعت من مكاني لأعود من حيث أتيت !!
وما ان تحركت خطوتين !!! وإذ بالوردة تسلب تفكيري وإحساسي ،وهدوء عقلي
فعدت أدراجي مرة أخرى إليها اقتربت منها أكثر وأكثر

وإذا بي أشتم عطراً لم يسبق أن استنشقته في كل حياتي
مددت يدي نحوهاا كي اقطفها .. ترددت كثيرا وقلت في نفسي إن قطفتها.. ستموت ...
وسأحرم غيري من التمتع بجمالهاا
وحدهاا على قمة الغصن غطت بأريجهاا ولونها الآخاد على غيرهاا من الورود
وفي نفس الوقت فكرت بأنني لو تركتها سيصبح حالها كحال الورود المجاورة لها
ومابين فكر عقلي وإحساس قلبي قررت أن اقطفها
ليس عبثا ولا شفقةً ولاعطفاً عليها بل حباً لها وهياماً برقتهااا ولمستها فوجدتها ناعمة كالحرير !!! فازداد حبي لها وتعلقي بها
فمددت يدي لغصنها وجرحت يدي أول أشواكهاا
وكأنها تخاطبني إياك عني دعيني وشأني ومع ذلك ازددت ولعاً بهاا أكثر فأكثر
قطفتها وحملتها بين يدي والدماء تغمر يدي نظرت إليهاا رأيتها تخاطبني
وكأنها تقول لي: آسفة لم اقصد إيذائك !!! فتحت حقيبتي ووضعتها بين أغراضي ؟؟
وفي طريق عودتي ذهبت إلى متجر قريب اشتريت مزهرية زجاجية شفافة بيضاء اللون
حتى أضعهاا فيها !!! وتوجهت مسرعةً إلي المنزل خشية علي تلك الأميرة من الذبول
دخلت المنزل وملئت المزهرية بالماء وقليل من السكر !!! واتيت بوردتي الجميلة ووضعتها بداخلها ،،
وقلت لها: لو استطعت أن أضعك في قلبي لفعلت
خاطبتهاا بإحساسي وكنت واثقة من أنها تفهمني وتدرك ما أقول ،،
حملت الزهرية ووضعتها على مكتبي وجلست أمامها طويلاً ،، وانقضى من الوقت ساعة
كنت حينهاا قد غفوت
فسارعت أنظر إليهاا مجددا فوجدتها تتأملني وكأنها تنظر إلي وتود لو تحدثني،،
دنوت منها شيئا فشيئاً وأطلت النظر إليهاا
وقلت لها: سبحان من أبدعك وجعلك قمة في الجمال
أحسست حينها بانكسارها وخجلها
و كأنها تقول لي : لماذا تبدين لي كل هذا الاعجاب ؟؟ ولم يمضي لنا معاً سواء ساعات قليلة؟؟
فقلت لهاا : لست أدري ،، وجلست أتأملها لساعات
لا ادري لماذا جعلتني افقد إحساسي بالعالم وبما حولي
خاطبتهاا وأنا أعلم أنها ليست إنسان مثلي يبادلني الحديث والاحساس
وغرقت في بحر من خيال ،،وأخيراً داهمني النعاس والسهر وودعتها..
وفي صباح اليوم التالي ،، استيقظت من نومي
ونهضت من فراشي مسرعة لأرى وردتي ،،وأطمئن عليهاا ولأعرف ماذا حدث لها ؟؟
فخيالها كان معي في منامي ،، لم يفارقني أبداا فتوجهت إلى مكتبي وإذا بها أمامي
وكأنها تقول لي : صباح الخير .. نظرت إليها وقبلتها
وقلت : اعذريني تركتك وحدك ولم اسهر معك ،، وإحساسي يخبرني أنها تقول: لا بأس لا بأس
لا ادري أصبحت متيمة فيها هائمة بجمالها أفكر فيها كثيرا واشتاق إليها كثيرا
وخيالها لا يفارقني في كل مكان اذهب فيه
انقطعت تماما عن العالم وما يدور فيه... وجعلت كل فكري وكياني فيها
وكيف أبقيها وكيف أزيد إعجابها بي ؟ كي تدوم معي على مدى العمر ... يومًا بعد يوم
وتزداد جمالاً ورقة وتعبقني بأريجهاا الآخاذ
حتى أنني أصبحت أتحدث إليها كثيرا صباحا ومساء
وأفصح عما بداخلي لهاوكأنها رفيقتي منذ زمن بعيد
وبعد أيام !!! رأيتهاا تبتعد عني،،جفت أرواقهااا وذبلت شيئا فشيئاً ولونها بدأ في التلاشي
وحنينها لي
آآه آآه لا ادري ماذا أصابها ؟؟؟
وكأنها تودعني راغبة في الرحيل عني ،، يا إلهي !!! انتابني حينهاا إحساس باليأس بالألم بالمرارة بالقهر بالأسى
وكدت أدنو من الموت ولكني كنت اعلم بأنها وردة جميلة وقد انتهى عمرهاا
وما أن ذبلت تماماً ... أخذتها ونبض قلبي يشتكي فراقهاا بأنين
حملتها بين كفي ووضعتها في تربتها التي قد أعددتها لها وغرستهاا من جديد
وهاأنا الآن اسقيها بالماء يومياً وكلي أمل أن تشرق شمسها يوما وأن تنير دربي مجدداً
وأن تعود لي وردتي الجميلة
avatar
غاردينيا
.....
.....

عدد المساهمات : 945
تاريخ التسجيل : 25/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما بين دمعة وابتسامة

مُساهمة من طرف ياسمينة الشام في السبت يناير 01, 2011 10:29 pm

سلمت تلك الأنامل..........مداد من ذهب....تقبلي مروري مع إحترامي :124:
avatar
ياسمينة الشام
.....
.....

عدد المساهمات : 365
تاريخ التسجيل : 11/12/2010
الموقع : syria

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما بين دمعة وابتسامة

مُساهمة من طرف غاردينيا في السبت يناير 01, 2011 10:36 pm

دمتي لنا قمرا يتلالىء..........متالقة بكل معنى الكلمة تحياتى لمرورك الرائع :اااا:
avatar
غاردينيا
.....
.....

عدد المساهمات : 945
تاريخ التسجيل : 25/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى